الى مكة 3 ( حفرة في وسط الطريق)



اثناء سيرنا على طريق المدينة مكة ومع الانهماك في الدردشة بيننا كانت هناك غدران مياه على جانبي الطريق اعطته منظرا خلابا وجميلا ..

اثناء ذلك .. لا ادري مالذي حدث لجوالي الذي كنت استخدمه للتصوير .. فجأة رفض يقرأ الذاكرة .. ولم استطع ان اصورها ..
قال الجار الغربي :
انظروا ..؟؟
حفره عميقة على الجانب الايمن ..
وكان هو الذي يقود السيارة ثم قام بتخفيف السرعه وهو ينظر ...
التقطت الصورة بسرعة وبلا ذاكرة وقلت له توقف لننظر ما تلك الحفرة ..!!
نزلنا من السيارة بسرعة نتسابق للاستطلاع :

كان الدخول من خلال اما الانبطاح تحت الشبك او المرور من خلاله ..
 اتجهنا الى الحفرة وكان الطريق اليها ممتعا جدا ..
  لم تكن الحفرة قريبة كانت على بعد 100 متر تقريبا عن الطريق ..
بعض الصخور فيه كأنه قد تم نحتها بفعل احترافي اعطت منظرا جميلا ..



هذه الصخرة وكثير مثلها منظرها بديع وهي تجلس فوق صخيرات صغيره 

الاتجاه الى الحفرة مع توخي الحذر الشديد
الحفرة من بعيد 
اثار عظام حيوان قديمه 
الاقتراب من الحفرة ..


مذا كانت ..؟؟؟؟   غدا ان شاء الله ...لقطات  منها ....!!
ثم سائق الليل ...نائم ..!!!!

تعليقات فيسبوك
3تعليقات بلوجر

3 التعليقات

غير معرف الكاتب

منتظر جميله

بس اهم شيء الصوره الثانيه

بسياترى مين الجار و القادم او الكاتب

تعليق
غير معرف الكاتب

مناظر جميله

تعليق

اهلا وسهلا بكم ..
وشكرا لمروركم.
وكلكم ذوق رفيع ..
اما الجار فهو الاخ عبد الله نسميه الجار من باب المزاح ..
والفادم من الرياض هو جبر ...
اما الكاتب فهو الضعيف المسكين بينهم ..كاتب السطور..
اهلا وسهلا

تعليق

إرسال تعليق

الكلمة الجميلة مدخل القلب